الصفحة الأساسية > الأخبار > على هامش القمة الإفريقة الـ 31 موريتانيا تحتفل بمئوية نيلسون مانديلا



 

احتضنت العاصمة الموريتانية نواكشوط، إحتفالية تخليدا لمئوية رمز النضال الافريقي، نلسن منديلا وحضر الاحتفالية الرئيس الموريتاني السيد محمد ولد عبد العزيز ،
، وبهذه المناسبة المتميزة، سيتم إطلاق اسم نلسون منديلا على أحد أكثر شرايين العاصمة الموريتانية جمالا، حيث سيحمل الشارع بفخر والي الأبد اسم البطل العالمي، محدثا الاجيال الحاضرة والمقبلة عن شجاعة الرجل، وارادته، وتصميمه على جعل افريقيا قارة خالية من جميع اشكال التمييز، تحترم حرية مواطنيها وحقوقهم الإنسانية.
ويأتي هذا التكريم الذي تهديه موريتانيا لنيلسون مانديلا، تنفيذا للقرار الذي اتخذه رؤساء دول وحكومات الاتحاد الافريقي خلال مؤتمر قمتهم الثلاثين، المنعقد يومي 28 و29 كانون الثاني/يناير 2018، في مقر المنظمة باديس ابابا، اثيوبيا. كما انه يكرس المبادئ التوجيهية التي سنها فخامة رئيس الجمهورية، محمد ولد عبد العزيز، وتؤكد حرصه على المضي قدما على درب تعزيز مكانة موريتانيا في بيئتها العربية والإفريقية والدولية.
وستتواصل احتفالات افريقيا بذكرى نلسن منديلا، والتي يعود شرف السبق فيها، على النطاق القاري الى نواكشوط، في العاصمة الامريكية نيويورك حيث سيتم الاحتفاء خلال مؤتمر القمة المعني بالسلام الذي سيعقد على هامش الدورة السابعة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة، يوم 17 أيلول/سبتمبر 2018 تحت عنوان: "تعزيز دور الأمم المتحدة في تدعيم السلم الدولي وصونه: البناء علي تراث مانديلا".
 للتذكير، ولد نلسن روليهلاهلا منديلا "ماديبا" يوم 18 يوليو 1918 في مفيزو، في مقاطعة بانتوستان سابقا (جنوب افريقيا)، وتوفي في 5 كانون الأول/ديسمبر 2013. وكان أحد القادة التاريخيين لمكافحة النظام السياسي المؤسسي للفصل العنصري قبل ان يصبح رئيسا لجمهورية جنوب افريقيا من 1994 إلى 1999، عقب أول انتخابات وطنية غير عنصريه في تاريخ البلاد.