الصفحة الأساسية > الأخبار > نواكشوط تحتضن لقاء خاصا بمجموعة دول الساحل الخمس (G5)



عقد اليوم على هامش الاجتماعات التحضيرية للقمة الإفريقية الـ 31 التي تحتضنها نواكشوط يومي 1و2 يوليو المقبل اجتماع رفيع المستوى حول مجموعة دول الساحل الخمس ، وناقش الاجتماع الذي ترأسه وزير الخارجية الموريتاني إسماعيل ولد الشيخ أحمد ، وحضره كل من وزير الشؤون الخارجية النيجيري ، ممثلاً لمجموعة دول الساحل الخمسة ، بيار بويويا ، ممثل الاتحاد الإفريقي في مالي والساحل ، إبراهيما ثياو ، المقرر الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في منطقة الساحل ، ابن شمباس ، الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة. كما حضر العديد من وزراء الحكومة الموريتانية و ركز الاجتماع على خطة دعم الأمم المتحدة لمنطقة الساحل الخاصة بالرخاء المشترك والسلام الدائم في بلدان الساحل من خلال تنفيذ الأولويات لتحقيق الأهداف التي حددتها أهداف التنمية المستدامة وفق رؤية 2063 للاتحاد الأفريقي. وقال وزير الخارجية الموريتاني خلال كلمته في افتتاح الاجتماع "نعتقد اليوم أن هناك أسبابا موضوعية جيدة للنظر إلى منطقة الساحل بتفاؤل أكبر وبعيدا عن الرؤية السلبية..